تعرَّف على شهداء بنفسج

متطوعون وموظفون

آية اليوسف

آية اليوسف

متطوعة في قسم الإعلام.

انضمت آية لبنفسج عام 2019، وعملت في قسم الإعلام والتواصل، لتكون مسؤولة عن وسائل التواصل الاجتماعي وكتابة المحتوى وإدارة الموقع الإلكتروني.

كانت آية شعلةً من الحماس والنشاط، حسنة الأثر، طيبة المعشر، وانضمت إلى اتحاد الطلبة العام واتحاد طلاب سيواس لتقوم بالمساعدة في المجتمعات الطلابية. رثاها كُل من عاشرها، لطيب أخلاقها وتعاملها.

توفيت آية مع عائلتها المكونة من 6 أفراد إثر الزلزال الذي ضرب هاتاي صباح يوم الإثنين 06.02.2023.

دلع العيثة

دلع العيثة

متطوعة في البرامج.

انضمت دلع قبل 6 أشهر إلى منظمة بنفسج وعملت في قسم جمع التبرعات وتنفيذ الأنشطة المتعلقة به، كان لها أثر طيب مع جميع الأفراد والأشخاص الذين عملوا معها. توفت في الطريق أثناء إسعافها من الزلزال الأول الذي ضرب هاتاي / انطاكيا صباح يوم الاثنين 06.02.2023 مع أختها ووالدتها.  

كانت دائماً تعمل ضمن برنامج كفالات الأيتام، تتابع أخبار الأطفال وتطمئن عليهم بشكلٍ دائم، عرفها الأيتام كالأم الحنونة، استطاعوا دائماً اللجوء إليها لتساعدهم وترشدهم بشكلٍ دائم في أي وقت. 

عبد القادر أسمر

عبد القادر أسمر

متطوع

عمل عبد القادر كمسؤول أول عن القسم المالي في بنفسج، عرف عنه أنه كان حاملاً للهم والمسؤولية، مُتقنٌ لعملهِ ونشيطٌ في الأعمال الخيرية. وكان له مساهماتٌ عديدة في إيصال بنفسج إلى حالها اليوم. 

حتى بعد انتقاله للعمل مع منظمة أخرى، لم يتردد للحظة عبد القادر في مساعدة الفريق، ودعم بنفسج والانخراط في العديد من المبادرات كمتطوع.  

توفي عبد القادر إثر الزلزال الذي ضرب هاتاي / تركيا في صباح يوم الاثنين 06.02.2023.

كامل شعبان

كامل شعبان

مساعد في القسم المالي

انضم كامل قبل عامٌ من الزلزال كمساعدٍ في القسم المالي في بنفسج. وكان مسؤولاً عن تدقيق العمليات الحسابية لعدد من المشاريع.

عُرف عنه أنه سهل المعشر، وطيب القلب، وذو حماسٍ مشتعل، مبادراً في الأعمال التطوعية داخل القسم وخارجه.

توفي كامل مع والده ووالدته إثر الزلزال الذي ضرب هاتاي / تركيا في صباح يوم الإثنين 06.02.2023.

هنادي اليونسو

هنادي اليونسو

متطوعة في البرامج

انضمت هنادي إلى بنفسج قبل عامين من وفاتها في زلزال 6 فبراير.

وكانت مسؤولة تنفيذ الأنشطة الميدانية ضمن قسم البرامج والمنح في تركيا، ولكونها يتيمة الأب، كانت معروفةً بتعاطفها الكبير عند زيارة الحالات الميدانية وتترك أثراً لا ينسى لدى المستفيدين.

في الأسبوع الأخير قبل وفاتها رحمها الله شاركت بتنفيذ حملة ” من أجل الإنسان “، وعملت فيها بكل طاقتها.

توفيت هنادي مع أختها وأمها إثر الزلزال الذي ضرب هاتاي / تركيا في صباح يوم الإثنين 06.02.2023.

محمد قطيني

محمد قطيني

متدرب في قسم الامتثال.

انضم محمد قطيني إلى بنفسج كمتطوع في قسم البرامج وجمع التبرعات في بداية عمله مع بنفسج ومن ثم انتقل إلى القسم القانوني والأرشيف بسبب قدراته ومهاراته في التواصل والمتابعة الدقيقة.

أثبت محمد رحمه الله حُسن وطيب أخلاقه خلال فترة عمله مع الفريق وترك أثراُ يشهد له حتى اليوم
في تحسين أوضاع الكثير من العائلات.

توفي محمد مع والده ووالدته إثر الزلزال الذي ضرب هاتاي / تركيا في صباح يوم الإثنين 06.02.2023.

بشار الجعفر

بشار الجعفر

مشرف تعليمي

انضم بشار في أبريل 2017 إلى منظمة بنفسج، مساهماً بمهاراته المتعددة ضمن برنامج التعليم حتى استشهاده.

حاصل على إجازة في اللغة العربية، ترك بصمة لا تُنسى في مجال عمله. عائلته تتألف من زوجته وأربع بنات دون العاشرة. قضى فترته الأخيرة كمشرف تعليمي، مشرفاً على مدارس المخيمات والمدن.

كان معروفاً بطيبة خلقه وحسن معاملته. استشهد بقصف جوي على إدلب في 27 مارس 2018، مخلفاً وراءه إرثاً من العطاء والتفاني. 

محمود المصطفى

محمود المصطفى

مسعف

محمود المصطفى، مولود في 1997 بمعرة النعمان، أكمل دراسته الابتدائية والإعدادية هناك قبل الانتقال إلى إدلب لإنهاء الثانوية، وتخرج في 2017. ثم تابع دراسته الجامعية.

بصفته الأخ الأكبر بين أربعة إخوة، عبد القادر كان معروفًا بشغفه بالعمل الإنساني والتطوع، ما دفعه للانضمام إلى بنفسج.

أصبح رمزًا للإيثار، مشهورًا بسخائه وطيبته. زملاؤه يتذكرونه بالخير لنقاء قلبه.

استشهد في 20 يونيو 2019، تاركًا وراءه إرثًا من العطاء والشجاعة.

لقد كان ورفاقه نبراسًا للخير والأمل. نتذكرهم بفخر ونتمنى لهم مقاماً أعلى. 

سائر بهلول

سائر بهلول

مسعف

سائر بهلول، من مواليد 12 يناير 1990، كان رجلاً ملتزمًا بعائلته، زوجًا وأبًا لطفلتين، ريتاج وشام.

عمل كسائق سيارة إسعاف، وكان يتميز بالشجاعة والتفاني في عمله، مما يعكس إلتزامه العميق بمساعدة الآخرين في أوقات الأزمات.

لقد دفع حياته ثمنًا لهذا الالتزام، حيث استشهد في غارة جوية استهدفت فريقه أثناء قيامهم بمهمة إنسانية لإسعاف المصابين على أطراف مدينة معرة النعمان.

يُذكر سائر بهلول بكونه بطلاً حقيقيًا، رمزًا للتضحية والإنسانية، تاركًا وراءه إرثًا من الشجاعة والعطاء ليس فقط لعائلته، ولكن لكل من عرفه وللمجتمع الذي خدمه بكل إخلاص.

عبد القادر النهتان

عبد القادر النهتان

مسعف

في 20 يونيو 2019، استشهد عبدالقادر باستهداف الطيران الحربي بشكل مباشر إحدى سيارات الإسعاف أثناء قيام مسعفينا بواجبهم الإنساني كمتطوعين في منظمة بنفسج.

عبد القادر نهتان استشهد وهو في 21 من عمره، وهو يعمل كجزء من فريق الإسعاف في مركز معرة النعمان. وهو ابن محمد جميل، وُلد في الأول من يناير 1998، يتميز بروح هادئة ومتزنة وتفانٍ في مساعدة الآخرين.

حاز على شهادة الثانوية وكان يطمح للالتحاق بكلية التربية لمواصلة تعليمه وتحقيق أحلامه. 

صفوان دعبول

صفوان دعبول

متطوع في برنامج التماسك المجتمعي.

صفوان دعبول، متطوع متميز بمنظمة بنفسج منذ 2015 وحتى وفاته، قاد مبادرات خيرية ملفتة مثل بسمة العيد وكرنفال حياة، مدخلاً السعادة لقلوب آلاف الأطفال.

كمسؤول ببرنامج الأمن الغذائي، أشرف على مشاريع حيوية وأسس برنامج المتطوعين والطوارئ، معززًا الاستجابة للكوارث.

كمراسل، سلط الضوء على الوضع الإنساني بتقارير تعكس الواقع المرير.

استشهد في 31 مايو 2016، أثناء إنقاذه للأطفال من غارة في إدلب.

صفوان، بتضحيته وعطائه، خلد ذكرى راسخة في النفوس، مثالاً للبطولة والإنسانية. 

سمير سويد

سمير سويد

مدير في برنامج المياه والاصحاح.

المهندس سمير سويد، مدير برنامج المياه والإصحاح بمنظمة بنفسج، ترك بصمة عميقة في العمل الإنساني والرياضي.

استشهد في 20 ديسمبر 2015 خلال غارات روسية في إدلب أثناء مهمته الإنسانية.

ساهم في تأسيس وتطوير مشاريع خدمية بالشمال السوري، شملت تأهيل عشرات المدارس، دعم وتطوير البلديات المحلية، ترميم صالات رياضية، وتأهيل مراكز النازحين. 

إضافة إلى إنجازاته الإنسانية، كان سمير حكماً دولياً مرموقاً في كرة الطاولة، من بين أول 16 حكماً عالمياً حاصلين على الشارة الزرقاء، والتي تعتبر أعلى شارة تحكيمية، وبناءاً على خبراتهِ أصبح حكم عام دولي.تجسد مسيرته التزاماً راسخاً بخدمة الإنسانية والرياضة. 

اللهم أبدلهم دارًا خيرًا من دارهم، وأهلًا خيرًا من أهلهم وأدخلهم الجنّة، وأعذهم من عذاب القبر، ومن عذاب النّار. اللهمّ عاملهم بما أنت أهله، ولا تعاملهم بما هم أهله.

استجابة الزلزال.. ما بين الألم والمقاومة
زلزال فبراير.. ذكرى مؤلمة وقصة ملهمة
تحسين الحياة من أجل متضرري الزلزال
كيف ساهمت بنفسج في تخفيف عمالة الأطفال شمال غرب سوريا
شهرٌ دموي.. كيف مرَّ أكتوبر على الشمال السوري؟
آمال معلقة وجهود ضعيفة: متضررو زلزال شمال سوريا عاجزون عن ترميم منازلهم
  • أخبار المنظمة
  • استجابة بنفسج

استجابة الزلزال.. ما بين الألم والمقاومة

بعد مرور عام على زلزال شهر فبراير يروي لنا عمر أحد الناجين من الكارثة حوادث مؤلمة مرّت عليه كأحد فرق عمليات البحث والإنقاذ.

اقرأ المزيد
  • أخبار المنظمة
  • آخر الأخبار

زلزال فبراير.. ذكرى مؤلمة وقصة ملهمة

تعرضت مناطق شمال غرب سوريا إلى زلزال مدمر في العام الماضي، ما أدى إلى تفاقم الوضع الإنساني سوءا، تروي لنا زينب أحد الشاهدين على الكارثة قصص الألم ومأساة العوائل لنتعلم منها القوة ومعنى النجاح

اقرأ المزيد
  • استجابة بنفسج
  • أخبار المنظمة

تحسين الحياة من أجل متضرري الزلزال

شهورٌ عدة مرت على كارثة الزلزال إلّا تبعات أزمته لم تزل ترافق متضرريها، تسعى منظمة بنفسج من خلال مشروع ترميم المنازل إلى تحسين بيوت العوائل المتضررة وتحسين ظروف المأوى ضمن المناطق.

اقرأ المزيد
  • استجابة بنفسج
  • برنامج التعليم

كيف ساهمت بنفسج في تخفيف عمالة الأطفال شمال غرب سوريا

تمثل عمالة الأطفال وضعاً يجعل من الأطفال يتحملون مسؤولية إعالة الأسرة وتكاليف المعيشة، مما يعني حرمانهم من حقوقهم الأساسية كالطفولة والتعليم واللعب، وهي ظاهرة شائعة في البلدان الفقيرة والمتوسطة، وتزداد انتشاراُ في أماكن الحروب، وهو ما نشهده في سوريا اليوم بعد 13 عاماً من الحرب التي سلبت الكثير من طفولتهم.

اقرأ المزيد
  • استجابة بنفسج

شهرٌ دموي.. كيف مرَّ أكتوبر على الشمال السوري؟

شنّ النظام السوري مدعوماً بروسيا هجمات قصفٍ هي الأعنف على الإطلاق منذ 4 سنوات. سببت هذه الهجمة الشرسة مزيداً من المعاناة للمدنيين في محافظة إدلب وريفها. وأدت إلى دمار هائل، وخسائر بشرية فادحة، مع ارتفاع حاد في عدد النازحين في مناطق شمال غرب سوريا، قبل أن يكتمل تعافي هذه المناطق من آثار كارثة زلزال 6 فبراير.

اقرأ المزيد
  • آخر الأخبار

آمال معلقة وجهود ضعيفة: متضررو زلزال شمال سوريا عاجزون عن ترميم منازلهم

بعد مضي نحو ثمانية أشهر على وقوع الزلزال المدمر، الذي أدى إلى تشريد نحو 130 ألف شخص في سوريا، لم تعد الاستجابة لتداعيات الزلزال أولوية بالنسبة للمنظمات الإنسانية ووسائل الإعلام، من وجهة نظر المتضررين، رغم أن معاناتهم مستمرة.

اقرأ المزيد