تهديد جديد للحياة .. المتحور دلتا في أكثر من 100 مخيم في شمال غرب سوريا - Violet Org

تهديد جديد للحياة .. المتحور دلتا في أكثر من 100 مخيم في شمال غرب سوريا

شهد شمال غرب سوريا خلال الأيام السابقة زيادةً ملحوظة في أعداد الإصابات والوفيات الناجمة عن  فيروس كورونا “كوفيد-19” ، ذلك بعد انتشار المتحور دلتا والذي تتضاعف فيه أعداد الإصابات.

إحصائيات غير مسبوقة للإصابات بفيروس كورونا شمال غرب سوريا:

سجلت الهيئات الطبية في شمال غرب سوريا يوم الثلاثاء24 آب/أغسطس “985” إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهذا أعلى رقم تسجيله من الإصابات في شمال غرب سوريا حتى اللحظة.

وكان النصيب الأكبر من أعداد الإصابات بالفيروس الجديد في منطقتي “حارم” و”كفرتخاريم” إذ سجل 427 إصابة يوم الثلاثاء فقط. 

سجلت في الأيام الثلاثة الماضية 189 اصابة في أكثر من 100 مخيماً مختلفاً كما أُصيب 37 فرداً من العاملين في المجال الطبي.

 

المتحور دلتا الأخطر والأكثر انتشاراً:

يعتبر المتحور دلتا من أخطر الفيروسات بسبب سرعة انتشاره التي يمكن أن تصل إلى 120% ونسبة إحداث للوفيات تصل إلى الضعف وحتى من الممكن أن يصيب الأطفال وصغار العمر ومقاوم بشكل أكبر للمناعة البشرية، ومن المتوقع بسرعة انتشاره أن يسبب كارثة إنسانية حقيقية في الشمال السوري، خصيصاً مع الإزدحام السكاني وانعدام الرعاية الطبية الكافية.

 

بنفسج ترفع الجاهزية وتستجيب للتصدي لموجة وباء كورونا: 

رفعت مراكز العزل والفرق الطبية التابعة لمنظمة بنفسج مستوى الجاهزية و تأهبت للتصدي لموجة المتحور الجديد من وباء فيروس كورونا، ومن بين تلك المراكز مركز عزل أريحا والذي وصل لطاقته الاستيعابية بشكل كامل. 

كما دخلت الفرق الطبية التابعة لبنفسج إلى مدينة كفرتخاريم التي تشهد تفشي غير مسبوق للوباء بين سكانها، وعمل المتطوعون على توزيع الكمامات القماشية للمدنيين في منازلهم.

 

إنجازات بنفسج في التعامل مع الوباء: 

منذ وصول الوباء إلى شمال سوريا عملت منظمة بنفسج على الحدّ من انتشار الفيروس عبر عدة أنشطة كإنتاج الكمامات وتعقيم المرافق العامة بالإضافة إلى تجهيز مراكز عزل للمصابين. 

 

  • المعمل الآلي الأول لإنتاج الكمامات في الشمال السوري: 

2 مليون كمامة أنتجها المعمل الآلي لصناعة الكمامات الأول من نوعه في الشمال السوري والذي انشأته منظمة بنفسج مع وصول الوباء الى الشمال السوري، وزعت الكمامات على العاملين في الخطوط الأولى لمواجهة الوباء وللفرق الطبية الأخرى، بالإضافة إلى توزيعه على أفراد المجتمع كأحد أهم الإجراءات الوقائية التي يجب اتباعها.

  • مراكزٌ لعزل المصابين: 

خصصت بنفسج 3 مراكز لعزل المصابين والمشتبه بهم في إدلب وأريحا وكفرتخاريم، أجريت في هذه المراكز 7,644 مسحة كورونا، 1,647 منهم حالة إيجابية تم حجرهم في مراكز العزل بإشراف كادر طبي مكون من 123 عاملاً في مجال الصحة مؤهلين للتعامل مع الوباء حيث قدمت لهم كافة الرعاية والخدمات المطلوبة. 

 

وفي سياق التوعية حول الوباء أقامت بنفسج جلسات التوعية لأكثر من 21.024 فرداً من المجتمع تشمل المسرحيات للأطفال والبالغين وجلسات التوعية الفردية والجماعية كما وزعت أكثر 9,900 حقيبة نظافة شخصية تحوي على أهم المستلزمات اللازمة للوقاية من الفيروس بالإضافة إلى توزيع البروشورات التوعوية.

لمزيد من المعلومات أو لطلبات المقابلات الصحفية، يرجى التواصل مع: [email protected]

زكاة المال

$

ضع قيمة زكاتك التي تود التبرع بها

المعلومات الشخصية

إجمالي مبلغ التبرع 1.00$